نون نيوز - nooon أقام سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية مندوب المملكة الدائم لدى جامعة الدول العربية عميد السلك الدبلوماسي العربي أحمد بن عبدالعزيز قطان في منزله أمسية شعرية ضمن الصالون الثقافي "رياض النيل"، حيث كان ضيف الشرف الدكتور عبد العزيز خوجه، وبحضور لفيف من الاعلاميين والكُتاب والشعراء والادباء والمثقفين والشخصيات العامه والسياسيين المصريين والسفراء العرب. واستهل السفير قطان الأمسية بتذكر الراحل الأديب فاروق شوشه.
و رحب معالي الدكتور عبد العزيز خوجه بالحضور قائلاً "إنني سعيد كل السعادة وفخور بأن ألتقي بهذا الحضور الرائع وهذا الجمع المبارك الكريم"، ثم ألقى معاليه كلمة عبّر فيها عن ما يحمله في قلبه من حب شديد لمصر وعشقه لمدينة القاهرة "قاهرة المجد والأصالة والتاريخ، مهد العلوم والآداب والفنون، دار الحضارة، حاضنة الأزهر الشريف، وحصن العروبة الشامخ".
ثم القى الدكتور "خوجه" 22 قصيدة شعرية وهم "أوبَةُ العاشِق، القصيدة، مُلتاع، عِشقُ الفُجاءَة، لِقاءُ الساعتَين، جَدب، فُك الإسار، رفقاً يا أوراق التُوت، على الدنيا السلام، السرِّ الدَّفِين، عَزفٌ مُنفَرِد على لَيلِ الجَدائلِ، مَّن أرسلك، رحلةُ المُنتهى، قاب قوسين، الحَقِيقَة، عند مَبكَى العَاشِقِين، قَهوَةُ المَساء، لها النَّظَرُ، بعد الفراق، سِفرُ الأنَا، سِفرُ المناجاه، سِفرُ الخلاص".
والجدير بالذكر، أن قصيدة "أوبَةُ العاشِق" تتحدث عن عشقه الدائم لمصر مهما تباعدت المسافات، وأجمل الذكريات التي عاشها فيها، وكيف أتى إليها وفي قلبه شوقٌ كبير "كطفل يعود إلى حضن أمه"، واصفاً روعة وجمال مصر ونيلها.
وقد شَكَرَ الحضور الدكتور عبد العزيز خوجه على إبداعاته التى تُثري الحياة وكأنها تُحَلِق بالروح فى عالم آخر، كما وجهوا الشكر والتقدير إلى قطان على إقامته لندوات "رياض النيل".
وفى نهاية الامسية الثقافية، قدم السفير قطان، هدية تذكارية إلى الدكتور عبد العزيز خوجه عبارة عن طبق يحمل شعار المملكة العربية السعودية.